ArchaeoVirtual

  • La Mostra e il Workshop di Archeologia Virtuale fiori all’occhiello della BMTA
    ( آركيوفيژوال ) الآثار بتقنيات الواقع الافتراضي

    معرض وورشة عمل بمثابة زُمّرُّدة بورصة السياحة الآثاريّة

    ( آركيوفيرتشوال ) الآثار بالواقع الافتراضي

    يُعدّ المعرض المُجهّز بتقنيات التواصل المتعدّدة منذ عشر سنوات بمثابة زُمُرّدة «البورصة المتوسطيّة للسياحة الآثارية». إذْ ركّز اهتمامه على التطبيقات الرقمية وعلى مشاريع قراءة ومشاهدة الآثار بالتقنيات الرقمية الافتراضية، وقد نُفّذ هذا المعرض بالتعاون مع  معهد التقنيات التطبيقيّة على الممتلكات الثقافية في المركز الوطني الإيطالي للبحوث العلمية. 

    وساهم في إنجاز ( آركيوفيرتشوال ) لعام 2018 كلٌ من المعهد الوطني للبحوث العلمية و ITABC – مختبرات للواقع الافتراضي، والإدارة العامّة للمتاحف في وزارة الثقافة الإيطالية والبورصة المتوسّطيّة للسياحة الآثاريّة (BMTA).

    وقد عملت هذه الأطراف معاً على تكوين فكرة المعرض وعلى اختيار المشاريع وتنظيم ورشة العمل التخصّصيّة التي ترافق منذ أعوام هذا المعرض التخصّصي الهام.

    ”على سبيل المثال لا الحصر، سيتمكن زوّار آثار معابد پيستوم، من السير ما بين هذه الآثار كما لو أنّهم يتجوّلون في داخله لحظة بنائها،  وسيتمكّنون أيضاً من الطيران فوق وادي نهر التيبر في رحلة عبر الزمن، إضافة إلى إسهامهم في الدفاع عن قلعة سفورسيسكو في ميلانو وهم يرتدون زِيّ المحاربين من مُطلقي السهام“، كما يقول المدير العلمي آوغوستو پالومبيني (الباحث في المعهد الوطني للسياحة الآثاريّة)، ويُضيف ”منذ انطلاقته في عام 2006، تحوّل (آركيو ڤيرتشوال) بالفعل إلى مرتكز للمسار ونقطة لقاء  لجميع المؤسسات والمنظمات السياحيّة ( ومن بينها العاملون في إطار تنظيم الرحلات السياحية.. إلخ )“، ويؤكّد بأنّ ” دورة هذا العام تسعى إلى أن تُقدّم إلى المشاهد والزائر آخر ما تحقّق في إطار رقمنة الإرث الآركيولوجي في العديد من المتاحف الإيطاليّة“.

    ويتقدّم «آركيو ڤيرتشوال» إلى زائر البورصة هذا العام في إطارين: أوّلهما هو «الآركيولوجي والرقميات: آخر المُستجدّات»، وهو ما سيُمْكِنُ مشاهدته اعتباراً من 15 إلى 18 نوفمبرفي المتحف الآثاري الوطني في پيستوم؛

    أمّا الشق الثاني فهو « ورشة عمل الآركيولوجيا والرقميات بآخر مستجدّاتها»، والتي ستقام يوم 17 نوفمبر في مركز العروض بفندق سافوي، مقر إقامة البورصة المتوسّطيّة للسياحة الآثاريّة.

    ويواصل پالومبيني قوله بأنّ ” المعرض يسعى إلى تأكيد أهمية الاستعانة بالخيارات التكنولوجية التي زادت من رغبة الناس لزيارة المناطق الآثاريّة وجعلت السياح أكثر استيعاباً وقابلية للقراءة، وزادت من الحساسيّة الثقافيّة لدى الجمهور الواسع. وقد آن الأوان، بعد مرور سنوات عديدة منذ إدخال هذه التقنيات في عالم الآثار، لزيادة التأكيد على أهميّة التطبيقات الرقمية في المتاحف، بدلاً من التوقّف عند هذه التقنيات كهدف في حد ذاتها. وبالفعل فقد تمكّنت متاحف عديدة من تحسين رواية الأماكن ومن تأصيل علاقة الزائر مع المتحف والمعروض، ومن تطوير المسعى التعليمي الذي تمتلكه المتاحف، إضافة إلى تطوير الآصرة التفاعليّة ما بين المؤسّسة المتحفية والزائر، بُغية تقريب المشاهد والزائر صوب الثقافة وصوب التاريخ القديم عبر مؤثرات مثيرة للمشاعر“.

    المتحف الآثاري

    من الخميس 15 إلى السبت 18 نوفمبر

    الساعة 10.00 – 19.00

    المعرض

     صالة تشيريري

    السبت 17 نوفمبر

    الساعة 16.00 – 19.00

    ورشة عمل آركيوڤيشوال

    الرقميات من أجل زيادة القيمة الثقافية للمتاحف والمواقع الآثارية»

    بالتعاون مع CNR و ITABC معهد التكنولوجيات التطبيقية في إطار الممتلكات الثقافية التابع إلى الإدارة العامة للمتاحف في وزارة الثقافة الإيطالية.




X